دوليات

ادانة بريطانيا انتهاكات كوريا الشمالية المتكررة لقرارات مجلس الأمن

أدانت الممثلة الدائمة للمملكة المتحدة لدى الأمم المتحدة، باربرا وودورد،  انتهاكات كوريا الشمالية المتكررة لقرارات مجلس الأمن الدولي حول برامجها الصاروخية والنووية التي تهدد الأمن والسلم الدوليين.

وقالت وودورد، في كلمتها خلال جلسة مجلس الأمن وفقا لما نقله الموقع الرسمي للحكومة البريطانية، إن “العودة لطاولة الحوار تظل الوسيلة الوحيدة لحل انعدام الأمن في شبه الجزيرة الكورية”.

وأشارت إلى أن استمرار مجلس الأمن في عدم إصدار أية عقوبات فعلية ضد استفزازات كوريا الشمالية لم يحقق هدف عودتها للتفاوض، مؤكدة أن المملكة المتحدة تواصل دعوة بيونج يانج لوقف نشاطها غير القانوني والمشاركة بشكل هادف في عروض الحوار من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وشددت الممثلة الدائمة للمملكة المتحدة لدى الأمم المتحدة على أن “الدبلوماسية تبقى الخيار الوحيد لكوريا الشمالية”.

ودعت الدبلوماسية البريطانية كوريا الشمالية إلى الاستثمار في الغذاء والأدوية من أجل شعبها، بدلًا من الاستثمار في برامج الأسلحة غير القانونية، بالإضافة لتسهيل وصول وفود الأمم المتحدة والسماح بتدفق المساعدات للبلاد بحرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى