عالم التقنية

فحص الصين أورانوس والمشترى بمركبتين فضائيتين على صاروخ واحد

تخطط الصين لإطلاق رحلة طموحة ثنائية على صاروخ واحد للكواكب الأخرى، حيث المشتري وأورانوس في حوالي عام 2030، وستُطلق على المهمة اسم Tianwen 4 وستشهد إرسال مسبار أكبر مخصص لكوكب المشتري ومركبة فضائية أصغر لتحليق فوق كوكب أورانوس البعيد.
ووفقا لما ذكره موقع “space”، سيطلق الزوجان على صاروخ لونج مارش 5، وصرحت الصين سابقًا أنها في مراحل التخطيط لمهمة كوكب المشتري، ولكن تم تقديم تفاصيل جديدة بواسطة وانج تشيونج من مركز استكشاف القمر وهندسة الفضاء التابع لإدارة الفضاء الوطنية الصينية (CNSA) في المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية 2022 في باريس.
كما سيتم تخصيص المركبة الفضائية الرئيسية للتحقيق في نظام كوكب المشتري وستدخل في النهاية مدارًا حول القمر كاليستو لإجراء تحقيق مفصل للأبعاد الخارجية لأقمار جاليليو.
وستقوم المركبة الفضائية الأصغر، التي سيكون لها كتلة في حدود بضع مئات من الكيلوجرامات وفقًا لوانج، برحلة أطول إلى أورانوس.
وقال وانج: “لا تزال الأهداف العلمية قيد الدراسة”، وأشارت العروض التقديمية السابقة إلى أن الصين كانت تدرس التركيز على كاليستو كهدف رئيسي يمكن أن يكشف الكثير عن القمر وتاريخ نظام جوفيان، أو التحقيق في الأقمار الصناعية غير المنتظمة للمشتري والتي يمكن أن تعطي نظرة ثاقبة للأيام الأولى للنظام الشمسي بحد ذاتها.
وكانت CNSA تفكر في وقت سابق في مركبة هبوط كجزء من ملف تعريف مهمة تركز على كاليستو، لكن وانج يقول إن المفهوم الأخير يتضمن مركبة مدارية ولكن لا يوجد مركبة هبوط.
وتعد المهمة جزء من برنامج الصين الموسع لاستكشاف النظام الشمسي، المسماة Tianwen على اسم القصيدة “الأسئلة السماوية” المنسوبة إلى الشاعر الصيني القديم تشو يوان المولود منذ حوالي 2300 عام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى