فن وثقافة

طلب محامو آمبر هيرد بإلغاء حكم قضية تشهير جونى ديب

يسعى محامو الممثلة العالمية أمبر هيرد، لاستئناف الحكم الصادر الشهر الماضى أو إلغائه فى معركة محكمة التشهير بين الممثلة وزوجها السابق النجم العالمى جونى ديب، فحسب ما نشره موقع مجلة people تم إرسال ملف من 43 صفحة إلى محكمة فرجينيا يجادل فيه فريق ممثلة “أكوامان”، بأن الحكم لم يكن مدعومًا بأدلة كافية.

فى أحد الادعاءات، يجادل فريق هيرد، بأنه من غير الدقيق لـ”ديب، 59 عامًا، الادعاء بأنه فقد دوره فى سلسلة أفلام قراصنة الكاريبى بسبب مقال رأى فى صحيفة واشنطن بوست، كما جادل فريق هيرد بأن ديب “شرع فقط فى التشهير من خلال نظرية التضمين، متخليًا عن أى مزاعم بأن تصريحات هيرد كانت خاطئة فى الواقع”.

كما زعم المحامون، أن أحد المحلفين لم يتم فحصه بشكل صحيح، وتساءلوا عما إذا كان من المفترض أن يُسمح له بالعضوية فى هيئة المحلفين.

جاء هذا بعدما أصدرت هيئة محلفين أمريكية، قراراً يدين الممثلة آمبر هيرد، بتهمة التشهير بزوجها السابق جونى ديب، من خلال ترويج مزاعم بأنه اعتدى عليها وعرضها للعنف الأسرى، وجاء ذلك بعد محاكمة استمرت نحو 6 أسابيع وحظيت بتغطية إعلامية واسعة غاصت عميقاً فى خصوصيات نجمى هوليوود.

ويشار إلى أنه ضمن تطورات قضية جونى ديب، وآمبر هيرد، سبق وأكد موقع tmz، مؤخرًا، أن جونى ديب، بات عليه دفع مبلغ مالى يصل إلى 38,000 ألف دولار للمحكمة كرسوم تسدد لصالح اتحاد الحريات المدنية.

وأضاف التقرير أن حكاية هذا المبلغ تأتى بسبب اضطرار لجنة المحامين الخاصة بـ جونى ديب لمحاولة الوصول إلى الوثائق الخاصة بنفى ادعاءات امبر هيرد فى وقت سابق حول تبرعها بالمبلغ التى سبق وحصلت عليه من جونى ديب فى أول قضية جمعت بينهما.

ومع نفى ادعاءها بالتبرع بالمبلغ المالى تمكن جونى ديب ومحاميه من تحويل مسار القضية الأخيرة بينهما لإثبات كذب وادعاءات امبر هيرد، والتغلب عليها فى القضية الأخيرة.

وذكر التقرير أيضًا أن هيئة القضاء طالبت فريق جونى ديب بتحمل كافة المبالغ الذى تكلفتها المحاكم من أجل الوصول إلى الوثائق التى تنفى ادعاءات امبر هيرد، وكان المبلغ يصل فى البداية لأكثر من 60 ألف دولار، قبل انخفاضها للنصف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى