طب وصحة

أورام الغدة النخامية وما هى مضاعفاتها على جسمك

تتحكم الغدة النخامية في الكثير من الأشياء المهمة مثل النمو ومعدل ضربات القلب والقدرة على الإنجاب، و تسمى أحيانًا الغدة الرئيسية لأنها مسئولة عن إنتاج المزيد من الهرمونات،  ثم تنتقل هذه الهرمونات في جميع أنحاء جسمك ومسئولة أيضًا عن الحفاظ ضبط هرمونات الجسم، وذلك وفقا لما نشره موقع WebMD

أورام الغدة النخامية عبارة عن مجموعة من الخلايا غير الطبيعية التي تنمو في الغدة النخامية، و معظم هذه الأورام ليست سرطانية، و يعتبر من الأورام النادرة جدًا، ومع ذلك يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة، إما بسبب حجمها أو لأنها تفرز هرمونات إضافية لا يحتاجها جسمك، ويتم علاجهم عادةً بالجراحة أو بالأدوية أو بالإشعاع .

الأسباب

لقد يكون الاصابة بأورام الغدة النخامية ناتجا الحالة الوراثية، حيث يمكن أن يكون لديك خلل في جين واحد أو أكثر، وهناك بعض الاشخاص أكثرعرضة للإصابة بأورام الغدة النخامية، مثل:

الاشخاص الذين لديهم اضطراب وراثي نادر يسبب العديد من الأورام غير السرطانية، او الاشخاص الذين لديهم حالة نادرة تجعل جسمك ينمو أكبر من الطبيعي، أو الحالات الغير طبيعية الأخرى.

مضاعفات المرض

تقع الغدة النخامية في منطقة صغيرة أسفل دماغك مباشرةً، إنه قريب جدًا من الأعصاب البصرية التي تنقل الرسائل بين المخ والعينين، لا يوجد متسع كبير لأي شيء آخر هناك، لذا فإن الأورام الكبيرة تسبب مشاكل بسبب حجمها فقط، حيث تضغط الأورام الكبيرة على المنطقة المحيطة بالغدة النخامية وتسبب: الصداع، وتسبب مشاكل في البصر، وخاصة فقدان الرؤية المحيطية أوالرؤية المزدوجة، نمو الثدي، وقلة شعر الوجه، وصعوبة الانتصاب (عند الرجال، الشعور بالبرد، قلة فترات الحيض أو عدم وجود حليب للثدي (للنساء) تأخر النمو لدى الأطفال، انخفاض الدافع الجنسي والتقيؤ، واضطراب المعدة، تغير فى الوزن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى