دوليات

قرار إغلاق المدارس والمتنزهات ومراكز التطعيم فى عدة مدن إيطالية بسبب إعصار مرتقب

أغلقت السلطات الإيطالية في منطقة كالابريا الجنوبية، وجزيرة صقلية، المؤسسات التعليمية والمتنزهات ومراكز التطعيم في عدة مقاطعات بسبب الإعصار المتوقع، وتستعد صقلية وكالابريا الجنوبية، لقضاء ليلة مليئة بالعواصف، وسيكون الإعصار على وشك ضرب جزء أيضا من المناطق الجنوبية فى البلاد.

وتم بالفعل تنشيط مراكز الحماية المدنية البلدية في جميع أنحاء صقلية تقريبًا، حيث ضربت الرياح القوية والأمطار بالفعل مواقع مختلفة في الجزيرة، وتسببت في إحداث أنهار من المياه والطين في سكورديا، بمنطقة كاتانيز، وفق ما نقله موقع breaking latest.

تقرير عن إغلاق المدارس فى ايطاليا تقرير عن إغلاق المدارس فى ايطاليا

وأعلن الموقع الإلكتروني لإدارة الحماية المدنية الإيطالية، “المستوى الأحمر” لخطر الطقس في شرق صقلية وفي عدة مناطق من كالابريا، يومي الأحد والاثنين، وتم الإبلاغ عن صعوبة القيادة على الطرق السريعة، لاسيما في جزء الطريق من باليرمو إلى كاتانيا، وتسبب الإعصار في جزيرة بانتيليريا الجنوبية بصقلية في سبتمبر الماضي بمقتل شخصين وإصابة تسعة آخرين.

ويشار إلى أنه مطلع الشهر الحالي، سجّل هطول المطر في مناطق شمال غرب إيطاليا رقماً أوروبيا قياسياً، جراء عواصف رعدية شديدة، ما أدى إلى حدوث فيضانات وانهيارات أرضية، وبلغت ارتفاع كمية تساقط الأمطار في منطقة روسيليوني، جنوب ميلانو، في مقاطعة جنوة 740.168 مليمتراً، وهو ما اعتبره خبراء الأرصاد الجوية رقماً قياسياً جديداً على هذا الصعيد في أوروبا.

وتمثّل كميات الأمطار التي هطلت ، أكثر من نصف المعدّل السنوي لهطول الأمطار في المنطقة المذكورة (1270 مليمتراً)، وذكرت صحيفة الـ”واشنطن بوست” الأمريكية أن “كمية الأمطار التي هطلت هي أعلى بنحو 170.78 مليتمراً من الكمية التي يسجّلها هطول المطر في شهر أكتوبر من كل عام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق